وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۴۵۴
تاریخ النشر:  ۱۵:۴۴  - الأَحَد  ۰۶  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
قالت وسائل إعلام سودانية، امس السبت، إن الحكومة السودانية أبلغت السعودية بصفة رسمية أنها لا تنوي تجديد القوات العسكرية السودانية التي تشارك في تحالف العدوان على الشعب اليمني بدءاً من شهر حزيران المقبل وفقاً للبروتوكول العسكري المتفق عليه في غرفة العمليات".

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- بحسب موقع "الأحداث نيوز" السوداني، إن القرار السوداني يبدو أنه اتُّخِذ بعد فترةٍ طويلةٍ من التفكير، وبعد سقوط العشرات من القتلى والمئات من الجرحى من العسكريين السودانيين في حرب اليمن وتخطط الخرطوم في هذا الصدد إلى عدم استبدال قواتها فقط في المرحلة الأولى وليس الانسحاب من تحالف عاصفة الحزم".

ونقل عن مصادر مُطَّلعة بأنّ الجانب السوداني يُريد إعادة توصيف دوره وواجباته ضمن تحالف عاصفة الحزم في ضوء ردود الفعل الشعبية العارمة الرافضة لمشاركة جنود من سلاح المُشاة السوداني بمعارك اليمن، وأوضح أن عملية إعادة التوصيف تهدف إلى البقاء ضمن التحالف وفي غرفة العمليات في نطاق استشاري أو المشاركة في قوات لوجستية لا تشارك بالمهام القتالية إذا ما قبلت السعودية ذلك.

وكانت صحيفة الأخبار السودانية كشفت قبل نحو شهرين عبر حوار نشرته للجنرال محمد حميداتي قائد قوات الدعم السريع في الجيش السوداني والذي تحدث للصحيفة أن عدد القتلى من قواته في اليمن بلغ 412 جندياً منهم 14 ضابطاً.

وتعتزم الإمارات استقدام جنود أوغنديين للمشاركة في الحرب على اليمن بعد الخسائر الفادحة التي تلقاها مرتزقتها مطلع العام الرابع من العدوان على اليمن، وقرار القوات السودانية الانسحاب من هذه الحرب.

الوقت

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: