وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۴۷۰۶
تاریخ النشر:  ۲۲:۰۲  - الأربعاء  ۲۷  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
اتهمت تركيا الاتحاد الأوروبي بـ"النفاق وعدم الاتزان"، بعد تبني مجلس الاتحاد وثيقة تنتقد سجلها في مجال حقوق الإنسان، وتشير إلى جمود في مفاوضات انضمام أنقرة للتكتل الأوروبي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- واعتبرت الخارجية التركية في بيان صدر عنها اليوم، أن القرارات التي اتخذها مجلس الشؤون العامة للاتحاد في اجتماعه الثلاثاء، "لا تمت إلى العدالة بصلة".

وأكدت الخارجية أن أنقرة لن تقبل أبدا بفرض شروط وإملاءات جديدة على مفاوضات انضمامها إلى عضوية الاتحاد الأوروبي، مضيفة أن طرح شروط إضافية لتحديث اتفاقية الاتحاد الجمركي بين أنقرة والاتحاد الأوروبي "لا يمكن فهمه مطلقا".

وتطبق اتفاقية الاتحاد الجمركي الموقعة عام 1995 على المنتجات الصناعية حاليا دون المنتجات الزراعية التقليدية، وفي حال تم تحديث الاتفاقية، فإنها ستشمل المنتجات الزراعية والخدمية والصناعية وقطاع المشتريات العامة، وستحول دون تضرر تركيا من اتفاقات التجارة الحرة التي يبرمها الاتحاد الأوروبي مع الدول الأخرى.

المصدر: الأناضول

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: