وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۴۸۲۲
تاریخ النشر:  ۱۳:۰۸  - السَّبْت  ۳۰  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
يتوقع علماء الفلك أن يحدث أطول خسوف كلي للقمر خلال القرن الواحد والعشرين، في شهر يوليو المقبل، عدا عن ظواهر فلكية أخرى سيشهدها الشهر نفسه.

يوليو المقبل يشهد ظواهر فلكية مثيرةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ويقول خبراء من القبة السماوية في موسكو إن الأرض ستكون في أبعد نقطة عن الشمس، في 6 يوليو. وفي 13 من الشهر نفسه، سيحدث كسوف جزئي للشمس، يمكن مشاهدته في خطوط العرض الجنوبية.

ويؤكد الخبراء أن "معظم سكان البلاد سيتمكنون، في 27 يوليو المقبل، من مشاهدة ظاهرتين فلكيتين في آن واحد: خسوف كلي للقمر سيكون الأطول خلال القرن الحالي، واقتراب الكوكب الأحمر من الأرض، حتى أنه سيكون بالإمكان مشاهدة تفاصيل تضاريس سطحه باستخدام التلسكوب".

كما سيحظى سكان الأرض بفرصة مشاهدة أمطار نيزكية صيفية من كوكبة الدلو، تبلغ ذروتها في 29-30 يوليو، حيث سيكون بالإمكان مشاهدة 16 شهابا في الساعة.

وسيمنع القمر، في بعض المناطق، مشاهدة الشهب لأنه سيكون في مرحلة قريبة من البدر، وفي موقع يحاذي منطقة انطلاق الشهب.

المصدر:نوفوستي
انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: