وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۹۵۲۳
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۵  - الجُمُعَة  ۲۵  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۹ 
أعلنت وزارة الداخلية المغربية اليوم الجمعة، أن أجهزة الأمن تمكنت من "إجهاض مخطط إرهابي خطير" في إحدى ضواحي مدينة الدار البيضاء.

طهران -وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأكدت الوزارة في بلاغ أصدرته اليوم أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني نجح، بفضل معلومات استخباراتية دقيقة، في تفكيك خلية إرهابية مكونة من سبعة أفراد موالين لتنظيم "داعش".

وجاء ذلك ضمن سلسلة عمليات مداهمة نفذت في منطقة طماريس، ضاحية الدار البيضاء، ومدينة وزان، وصادرت فيها قوات الأمن أسلحة نارية وبيضاء ومواد كيميائية يعتقد أنها استعملت في صناعة المتفجرات وأجهزة اتصال ومعدات خاصة بالغطس وقاربا مطاطيا وملابس خاصة بالمرتفعات الجبلية وخيما وحبالا معدة للتسلق، وحقائب نوم وقنينة تحتوي على سائل مشبوه، علاوة على رايات لـ"داعش" ومواد دعائية للتنظيم، بما فيها شريط فيديو يعلن فيه أفراد الخلية مبايعتهم لـ"داعش" وزعيمه أبو بكر البغدادي.

وذكر البلاغ أن أفراد الخلية كانوا بصدد التحضير لتنفيذ سلسلة عمليات إرهابية في المستقبل القريب، بتنسيق مع عناصر أجنبية لـ"داعش"، بغية ضرب بنى تحتية حساسة ومواقع حيوية، لافتا إلى أن المعطيات الأولية تكشف عن نية العقل المدبر للخلية التوجه مع شركائه بعد تنفيذ الهجمات إلى إحدى المناطق الجبلية في مدينة وزان لاستخدامها كقاعدة خلفية في أفق إعلان ولاية تابعة لـ "داعش" في الأراضي المغربية.

المصدر: وكالة المغرب العربي للأنباء

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: