وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۷۵۸۹
تاریخ النشر:  ۲۳:۵۹  - الثلاثاء  ۱۵  ‫دیسمبر‬  ۲۰۲۰ 
نفى مساعد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية في الشؤون السياسية، الشائعات التي تحدثت عن لقائه بأحد مندوبي بايدن خلال زيارته الى مسقط، قائلا: ان الذين يؤلفون القصص عن اللقاءات الوهمية، ليس لديهم إدراك صحيح عن الظروف الراهنة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-  وفي تصريح له، شرح عباس عراقجي اهداف زيارته الى مسقط، حيث قال: بعد الزيارة الى كابل والتي استغرقت يومين، كانت لدي زيارة الى مسقط استغرقت 4 ساعات، بهدف عقد الاجتماع السابع للجنة المشاورات الاستراتيجية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وسلطنة عمان.

وأضاف: وصلت في الساعة 8 صباحا، وفي التاسعة صباحا كان اللقاء مع السيد بدر البوسعيدي وزير الخارجية العماني، وفي الساعة 10 بدأ اجتماع لجنة المشاورات الاستراتيجية واستمر حتى الساعة 12:30، ثم التوقيع على مذكرة التفاهم، وفي الساعة 13 كانت الرحلة على خطوط "تابان اير" للطيران الى شيراز ومنها الى طهران.

وتابع: كانت زيارة مختصرة ومفيدة للغاية، واصفا العلاقات الايرانية العمانية بالمتميزة وذات الاهمية الخاصة من بين دول منطقة الخليج الفارسي.

وأردف: كما ان الذين ينسجون القصص عن اللقاءات الوهمية، يبدو انهم يفتقدون للإدراك الصحيح عن الظروف الراهنة.

الجدير بالذكر، ان بععض المواقع زعمت أن احد اهداف زيارة عراقجي الى عمان كان اللقاء مع أحد مندوبي جو بايدن الرئيس الاميركي المنتخب.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: