وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۸۸۴۴
تاریخ النشر:  ۲۰:۵۱  - الخميس  ۰۴  ‫مارس‬  ۲۰۲۱ 
قال رئيس السلطة القضائية "حجة الاسلام سيد ابراهيم رئيسي" : ان الغرب هو المتهم الرئيس في محكمة حقوق الانسان العالمية؛ لافتا في السياق الى جرائم القصف الكيمياوي التي ارتكبها نظام صدام البائد خلال الحرب المفروضة بالتعاون مع الدول الغربية ضد ايران.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- جاء ذلك في تصريحات حجة الاسلام رئيسي خلال اللقاء مع عوائل معاقي القصف الكيمياوي بمدينة سردشت التابعة لمحافظة اذربايجان الغربية (شمال غربي البلاد).

واضاف رئيس السلطة القضائية: ان الدول التي ساندت نظام صدام البعثي خلال هجماته الكيمياوية ضد اهالي سردشت، يجب ان تحاكم على تورطها في هذه الجريمة النكراء.

وتابع، "نحن اليوم نقف في موقع المدعي بشان قضايا حقوق الانسان، بينما يقف الغرب في قفص الاتهام لضلوعه في هذه الجرائم الوحشية بحق اهالي سردشت، وغيرها من المدن الايرانية بما في ذلك محافظة كردستان (غرب)".

ولفت الى ان سماحة قائد الثورة الاسلامي يولي اهمية خاصة الى اسر الشهداء، بما يلزم على المسؤولين ان يكرسوا طاقاتهم لدعم هؤلاء الاعزاء.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: