وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۹۱۲۵
تاریخ النشر:  ۱۳:۲۲  - السَّبْت  ۰۳  ‫أبریل‬  ۲۰۲۱ 
قال الرئيس حسن روحاني ان العالم يعاني على مدى 14 شهرا من فيروس كورونا وتداعياته الكثيرة ، أما إيران فأنها الى جانب معاناتها من كورونا تعاني من الحرب والارهاب الاقتصادي الذي قل نظيره لأكثر من ثلاث سنوات .

الرئيس روحانی: تلاحم الشعب الإيراني ساهم في مواجهة كورونا والضغوط الاقتصاديةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- في كلمته في جلسة اليوم السبت للجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا ، اشار روحاني الى ان الشعب الايراني واجه ضغوطا كبيرة بسبب تداعيات كورونا ، لكن تلاحم المواطنين ووحدتهم ومساعدتهم للمحتاجين ساهم الى جانب جهود وتضحيات القطاع الصحي ليس فقط في مواجهة الوباء بل في مواجهة الضغوط الاقتصادية.

واكد روحاني ان مواجهة كورونا ستبقى على أولويات برامج حكومته في الاشهر الاربع المتبقية من فترتها ، وستبذل قصارى جهودها للقضاء على المرض أو السيطرة عليه، موضحا ان الفترة القادمة ستكون افضل مع توفير اللقاحات اللازمة.

وتابع قائلا : لدينا أربعة أمور مهمة سنركز عليها في الفترة المتبقية من عمر الحكومة وهي مواجهة كورونا ، ومواجهة الحظر الذي يجب ان ينتهي، وتحسين الحياة المعيشية للمواطنين، واكمال المشاريع الاقتصادية المهمة.

من جهة اخرى أعرب روحاني عن شكره وتقديره للمواطنين لتقيدهم بالتعليمات الصحية أيام عيد النوروز ومن بينها الامتناع عن السفر وتجنب التجمعات والاحتفالات الجماعية، داعيا الى مواصلة الالتزام بكل ما من شانه ان يقلل من انتشار الفيروس ، كما شار الى ان الموجة الرابعة من كورونا انتشرت في محافظتين من محافظات البلاد.

ارنا

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: