وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۹۲۸۲
تاریخ النشر:  ۲۲:۰۰  - الأَحَد  ۱۱  ‫أبریل‬  ۲۰۲۱ 
بحث مستشار الأمن القومي العراقي، قاسم الأعرجي، اليوم الأحد، مع السفير الأميركي في بغداد ماثيو تولر التطورات بين البلدين والأوضاع الإقليمية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ونقل بيان لمكتب الأعرجي عن تولير قوله، إن "الولايات المتحدة الأميركية تتطلع لعلاقات عراقية إيرانية طبيعية تخدم مصالح الجميع".

وأضاف السفير الأميركي وفقا للبيان، أن "بلاده تسعى لأن لايكون هنالك تصعيد في الوضع الإقليمي، وأن مباحثات فيينا مع الجانب الإيراني ستكون لبناء جسور الثقة بين واشنطن وطهران".

من جهته قال مستشار الأمن القومي العراقي، إن "المنطقة بحاجة إلى إعادة ترتيب أوراقها من جديد، والعراق يسعى دوما ومازال لأن يكون نقطة التقاء وتقارب مع الجميع، بما يعود على المنطقة بالأمن والاستقرار ويجنبها المزيد من النزاعات".

وبحث الجانبان الأوضاع الأمنية والسياسية على الصعيدين الإقليمي والدولي، وسبل تعزيز التعاون وإدامة العلاقات بين بغداد وواشنطن، بما يحقق أمن واستقرار المنطقة.

كما بحث اللقاء تداعيات مخيم الهول في سوريا، والتأكيد على ضرورة إيجاد حل حقيقي وعملي لمشكلة بقائه.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: