وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۹۳۲۲
تاریخ النشر:  ۲۱:۱۵  - الأربعاء  ۱۴  ‫أبریل‬  ۲۰۲۱ 
اكد نائب رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية، أمين لجنة حقوق الانسان الوطنية "علي باقري"، ان اميركا تسعى من خلال التهديد والحظر والتزوير والتخريب، حرمان الشعب الايراني من حقوقه النووية المشروعة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي تغريدة على موقع تويتر اليوم الاربعاء، اشار باقري الى العمل التخريبي الذي قام به الكيان الصهيوني ضد نشأة نطنز النووية، مؤكدا ان امريكا تسعى باستخدام وسائل التهديد والحظر والتزوير والتخريب، الى حرمان الشعب الايراني من حقه في احراز التقدم النووي.

ولفت أمين لجنة حقوق الانسان الوطنية ، الى ان "التحلّي باليقظة في نطنز" سيفشل خدعة التخريب من جانب الصهاينة، كما سيفشل "التحلي باليقظة في فيينا"، مؤامرة التزوير الاميركية.

واعلن مسؤولون بمنظمة الطاقة النووية الايرانية، في 11 نيسان/ابريل الحالي، ان جزءا من شبكة توزيع الكهرباء بمنشاة نطنز النووية، قد تعرض الى عمل تخريبي، بينما عزت وسائل اعلام عبرية هذا العمل المخرب الى هجوم سيبراني من جانب الكيان الصهيوني.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: