وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۰۵۹۷
تاریخ النشر:  ۱۰:۴۰  - الأَحَد  ۲۵  ‫یولیو‬  ۲۰۲۱ 
أصيب عشرة فلسطينيين ومجندة من قوات الاحتلال خلال مواجهات اندلعت مساء السبت، بالقرب من حاجز تياسير العسكري شرق طوباس.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأفادت مصادر محلية، أن ‏عشرات الشبان اقتحموا البؤرة الاستيطانية التي أقامها المستوطنون في المنطقة مؤخراً.

وأوضحت المصادر أن الشبان أشعلوا النيران في بعض منشآت البؤرة الاستيطانية، وحطموا محتوياتها، كما أصابوا مجندة بالحجارة خلال المواجهات.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز السام والرصاص المطاطي، ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز السام.

وهاجم المستوطنون المسلحون المواطنين بالحجارة والعصي، وهددوهم بإطلاق النار، تحت حماية قوات الاحتلال.

وذكرت مصادر محلية أن خمس عائلات من المستوطنين أحضروا فراشهم وأمتعتهم وسكنوا في غرف داخل معسكر تياسير المخلى بجانب حاجز تياسير العسكري.

وسبق أن دعت فصائل العمل الوطني والإسلامي وفعاليات محافظة طوباس، لهبة جماهيرية واسعة ومؤثرة اليوم ردًّا على إقامة المستوطنين بؤرة استيطانية بالقرب من الحاجز.

وأكدت القوى والفعاليات ضرورة المشاركة الشعبية لوقف عربدة عصابات المستوطنين في الأغوار، مطالبة جموع المواطنين بالرد على الاحتلال والمستوطنين بسرقة الأرض والتوسع الاستيطاني وخاصة في الأغوار.

وبدوره وجّه القيادي في حركة حماس فازع صوافطة، الدعوة لأهالي طوباس بمقاومة الاحتلال، والحذو حذو أهالي بيتا في المقاومة الشعبية.

وأكد صوافطة أن نموذج بيتا يمثل النموذج الناجح في المقاومة الشعبية الذي أثبت حضوره ويجب تعميمه، موضحا أن المقاومة قادرة على وقف مخططات الاحتلال الرامية لتهويد الأرض والاستيلاء عليها.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: