وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۰۶۱۶
تاریخ النشر:  ۱۴:۱۵  - الاثنين  ۲۶  ‫یولیو‬  ۲۰۲۱ 
اكد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي بان اعداء الجمهورية الاسلامية الايرانية يتكلمون فقط الا انهم عاجزون في الميدان.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال اللواء سلامي في كلمته اليوم الاثنين خلال مراسم احياء الذكرى السنوية لعمليات "مرصاد" التي تم فيها تدمير قوات زمرة "خلق" المنافقين عام 1988 بعد انتهاء الحرب المفروضة: ان اعداءنا يتكلمون فقط وليس لهم سوى الكلام وقد اختبرناهم في ساحات الحرب ورايناهم عاجزين تماما وليس عندهم ما يقولونه فيها.

واعتبر عمليات "مرصاد" صفحة مشرقة في تاريخ ايران تجلت فيها مظاهر التضحية وروح الفداء واعطت دروسا كبيرة وعبرا مرعبة للاعداء واثبتت بان هذا الشعب يقدم التضحيات دفاعا عن قيمه وكرامته ووطنه.

واضاف: ان الشعب الايراني الابي وقف امام شلة منبوذة التجأت الى العدو وخانت الشعب وهاجمت بسلاح العدو وافحم الخونة الذين جاؤوا بآمال العدو معهم بان احلامهم الشيطانية لن تتحقق في هذه الارض ابدا.

وتابع اللواء سلامي: ان ايران عصية على الاحتلال في اي نقطة منها وان الشعب الايراني لن يقف متفرجا ابدا ويبذل اقصى جهوده ويتواجد في المرتفعات ويطفئ نيران العدو ويحبط مخططاته، لان هذه هي من سمات هذا الشعب.

واكد القائد العام للحرس الثوري قائلا: ان النظام الاميركي في طريقه الى الافول والزوال وفقد قدرته واضطر للعودة الى الاتفاق النووي ونحن من يحدد الشروط.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: