أمير عبد اللهيان: إيران لا ترهن اقتصادها بالمحادثات النووية

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۱۳۹۹
تاریخ النشر:  ۱۰:۲۲  - السَّبْت  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۲۱ 
أكد وزير الخارجية الإيراني ، حسين أمير عبد اللهيان ، خلال لقاءه نظيرته من جنوب إفريقيا ، أن إيران ستعود إلى محادثات الاتفاق النووي لكنها لن تربط اقتصادها بها.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وتباحث حسين أمير عبد اللهيان ووزير التعاون والعلاقات الدولية في جنوب إفريقيا نالدي باندور ،على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الجمعة ،حول توطيد العلاقات الثنائية.

وشكر وزير الخارجية الإيراني ، خلال الاجتماع ، رئيس وحكومة جنوب إفريقيا على برقيات التهنئة إلى رئيس ووزير خارجية إيران الإسلامية ، والتي وصفت العلاقات بين البلدين بالطيبة للغاية ، مشيرا إلى عدم وجود أية عقبات في العلاقات بين إيران وجنوب إفريقيا.

وفي إشارته إلى تاريخ دعم البلدين لبعضهما البعض في الاوساط الدولية ، أعلن حسين أمير عبد اللهيان عن استعداد طهران لتشكيل لجنة اقتصادية مشتركة للتعاون بين إيران وجنوب إفريقيا.

ووصف وزير الخارجية الإيراني السياسة الخارجية لحكومة الجمهورية الإسلامية بأنها سياسة عملانية ، وقال إن إيران ستعود إلى محادثات الاتفاق النووي ، لكنها لن تربط اقتصادها بهذه المحادثات ، وأن إيران ستفعل الشيء نفسه إذا عادت الأطراف الأخرى إلى الوفاء بالتزاماتهم.

من جهتها هنأت وزيرة خارجية جنوب إفريقيا أمير عبد اللهيان على تعيينه وزيرا لخارجية بلاده وأكدت اهتمام بلادها بتعزيز التعاون والعلاقات مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وقال نالدي باندور ، في معرض إشارتها إلى التعاون الممتاز في مجالات العلوم والتكنولوجيا بين البلدين ، أنها شاهدت، خلال زيارتها لإيران ، تقدمًا جيدًا للغاية في مختلف المجالات ، وخاصة في مجالات العلوم والتكنولوجيا.

وأشارت إلى أنشطة التعدين والسياحة كمجالات أخرى لتوسيع التعاون بين البلدين.

وأعربت وزيرة خارجية جنوب إفريقيا عن أملها الكبير بشأن نتائج المحادثات النووية ، مؤكدة أن بلادها تريد رفع الحظر عن إيران.

واختتمت تصريحها بالقول إن جنوب إفريقيا تدعو إلى تعاون ثنائي أوسع ، وكذلك توطيد العلاقات الشعبية بين البلدين وتعزيز التعاون في المحافل الدولية.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: