طهران: صياغة الدستور السوري يجب ان تكون عبر حوار وطني وبدون تدخل خارجي

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۱۶۷۸
تاریخ النشر:  ۱۲:۰۱  - الأربعاء  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۲۱ 
اكد كبير مستشاري وزارة الخارجية الايرانية في الشؤون السياسية الخاصة علي اصغر خاجي بان صياغة الدستور السوري يجب ان تكون عبر الحوارات الوطنية ومن دون تدخل خارجي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- جاء ذلك خلال لقاء خاجي امس الثلاثاء في جنيف مع المندوب الخاص للامين العام لمنظمة الامم المتحدة في الشان السوري غير بيدرسون حول الجولة السادسة للجنة الدستور السورية المنعقدة في جنيف حاليا.

ورحب كبير مساعدي الخارجية الايرانية بالنتائج الايجابية للجولة السادسة للجنة الدستور السورية واكد دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية للجهود المبذولة من قبل المندوب الخاص للامين العام للامم المتحدة في الشان السوري وقال: ان صياغة الدستور السوري يجب ان تتبلور من دون تدخل خارجي وعن طريق الحوارات الوطنية السورية وفي اطار عملية آستانا.

كما اكد خاجي ضرورة رفع الحظر الظالم عن الشعب السوري، داعيا الامم المتحدة لبذل الجهود لاجتذاب المساعدات الانسانية وتقديم التسهيلات لاعادة الاعمار في سوريا.

من جانبه وصف المندوب الخاص للامين العام للامم المتحدة في الشان السوري هذه الجولة من المفاوضات الجارية في جنيف بانها ايجابية وقال: ان مفاوضات بناءة تبلورت بين وفدي الحكومة والمعارضة ونامل بان نشهد تقدما في هذه المفاوضات.

وكان كبير مساعدي الخارجية الايرانية للشؤون السياسية الخاصة قد اعتبر خلال لقائه يوم امس مندوب ايطاليا بان الاستقرار في سوريا من شانه ان يؤدي للاستقرار في المنطقة وقال: ان سياسة الحظر المفروضة من قبل اميركا واوروبا لن تساعد في حل الازمة السورية.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: