البنتاغون: اسقاط 3246 قنبلة وصاروخ في العراق وسوريا خلال رئاسة ترامب وبايدن

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۲۷۹۰
تاریخ النشر:  ۱۷:۵۹  - الثلاثاء  ۱۱  ینایر‬  ۲۰۲۲ 
افرجت وزارة الدفاع الامريكية ( البنتاغون) ،الثلاثاء، عن اول ملخص عن الضربات التي نفذتها القوة الجوية الاميركية منذ تولي بايدن منصبه بعد ان منع الرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب نشر التقارير الشهرية عن عدد الضربات منذ شباط في عام 2020 محيطا القصف الاميركي المتواصل بالسرية التامة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وذكرت صحيفة ( انترناشيونال ذي نيوز) في تقرير ان " بيانات القوة الجوية الاميركية كشفت أن الولايات المتحدة أسقطت 3246 قنبلة وصاروخًا أخرى على أفغانستان والعراق وسوريا منذ شباط عام 2020 حيث بلغ عدد القنابل والصواريخ المطلقة في عهد ترامب 2068 فيما بلغ عدد الصواريخ والقنابل التي تم اطلاقها في عهد بايدن 1178 حتى الان ".

واضاف أن " القصف الاميركي للدول الثلاث قد انخفض بشكل كبير بعد ان شهد عام 2019 اكثر من 12 الف قنبلة وصاروخ اسقطت عليها في ذلك العام وفي الواقع ، منذ انسحاب قوات الاحتلال الأميركية من أفغانستان في آب الماضي ، لم يقم الجيش الأميركي رسميًا بأي ضربات جوية هناك ، وأسقطت 13 قنبلة أو صاروخًا فقط على العراق وسوريا على الرغم من أن هذا لا يمنع شن ضربات إضافية غير معلن عنها من قبل القوات الخاضعة لسيطرة أو قيادة وكالة المخابرات المركزية".

يذكر انه وعلى مدار العشرين عامًا الماضية ، كما هو موثق في البيانات أسقطت القوات الجوية الأميركية وحلفائها أكثر من 337000 قنبلة وصاروخ على دول أخرى، بمعدل بلغ 46 ضربة جوية يوميًا لمدة 20 عامًا، ولم يكن هذا القصف اللامتناهي مميتًا ومدمّرًا لضحاياه فحسب ، بل تم الاعتراف به على نطاق واسع على أنه يقوض بشكل خطير السلام والأمن الدوليين ويقلل من مكانة أميركا في العالم.

المصدر:المعلومة

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: