لاعبة كويتية تنسحب من بطولة دولية للمبارزة رفضا للتطبيع مع الاحتلال

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۴۳۹۹
تاریخ النشر:  ۱۳:۵۹  - الاثنين  ۲۳  ‫مایو‬  ۲۰۲۲ 
قررت اللاعبة الكويتية خلود المطيري الانسحاب من بطولة تايلاند الدولية، في فئة سلاح المبارزة، لرفضها مواجهة لاعبة من الکیان الإسرائيلي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وكتبت اللجنة البارالمبية الكويتية في بيان رسمي وأعلنت "انسحاب اللاعبة الكويتية خلود المطيري في بطولة تايلاند الدولية لسلاح المبارزة على الكراسي المتحركة، لرفضها مواجهة لاعبة إسرائيلية".

من جهتها، قالت شريفة الغانم، الأمين العام للجنة البارالمبية الكويتية في تصريحات لصحيفة "الراي" الكويتية: "انسحاب البطلة الكويتية لم يكن فردياً بل جاء بموافقة مجلس إدارة اللجنة البارالمبية، وسيبقى أبطال الكويت متحدي الإعاقة يسجلون المواقف المشرفة يوماً بعد يوم".

ويأتي انسحاب المطيري في إطار المواقف الكويتية، سياسياً ورياضياً، الرافضة للتطبيع مع الكيان الإسرائيلي الغاصب لأرض فلسطين، حيث شهدت الأشهر الماضية العديد من المواقف المشابهة لأبطال الرياضة الكويتيين الذين رفضوا خوض مواجهات أمام لاعبين من الكيان الإسرائيلي في ألعاب مختلفة.

إذ قرر البطل الكويتي في لعبة الشطرنج بدر الهاجري، الثلاثاء 3 مايو/أيار 2022، الانسحاب من منافسات بطولة صنواي الدولية للشطرنج المقامة في إسبانيا خلال الفترة الحالية، وذلك بعدما أوقعته القرعة في مواجهة أحد لاعبي دولة الاحتلال الإسرائيلي.

كما رفض لاعب المنتخب الكويتي للتنس محمد العوضي، في يناير/كانون الثاني، مواجهة لاعب إسرائيلي في الدور نصف النهائي من البطولة الدولية للمحترفين، تحت سن 14 عاماً، التي أقيمت في ‫دبي.

وبلغ عدد اللاعبين الكويتيين الذين رفضوا اللعب أمام منافسين من دولة الاحتلال في بطولات استضافتها الإمارات خلال العام الماضي ثلاثة لاعبين.

وفي مايو/أيار الماضي، وافق مجلس الأمة الكويتي بالإجماع على مشروع قانون يحظر التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: