عبداللهیان: المتبنّون لمشروع القرار المعادي لايران مسؤولون عن تداعيات تهديداتهم

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۴۵۴۸
تاریخ النشر:  ۱۷:۱۲  - الاثنين  ۰۶  ‫یونیه‬  ۲۰۲۲ 
حمّل وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان، المتبنّين للقرار المعادي لايران في مجلس الحكام بالوكالة الدولية للطاقة الذرية المسؤولية عن كل تداعيات تهديداتهم.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وكتب امير عبداللهيان في تغريدة له على تويتر فجر الاثنين: تشاورنا مع جوزيب بوريل (مسؤول الشؤون الخارجية بالاتحاد الاوروبي) حول المفاوضات لرفع الحظر وكيفية مواصلة المفاوضات.

واضاف: لو انتهج المتبنّون لمشروع القرار المعادي لايران في (مجلس حكام) الوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) اسلوب التهديد فانهم سيكونون مسؤولين عن كل تداعيات ذلك.

وقال امير عبداللهيان: نحن نرحب بالاتفاق الجيد والقوي والمستدام. الاتفاق في متناول اليد لو تحلت اميركا والدول الاوروبية الثلاث (المانيا وبريطانيا وفرنسا) بالواقعية.

هذا وسيعقد مجلس الحكام بالوكالة الدولية اجتماعا اليوم الاثنين، حيث من المقرر بحسب ما افادت رويترز أن تقدم خلاله اميركا وبريطانيا وفرنسا والمانيا مسودة قرار مشتركة تعرب فيه عن "قلقها ازاء مواد اليورانيوم المعثور عليها في المواقع الايرانية غير المعلن عنها " فضلا عن زعمها بان " عدم تعاون ايراني الكافي" اثار خلافات وأبقى القضايا المتعلقة بضمانات الوكالة، داعية بقبول ايران " فورا مقترحات الوكالة لمزيد من التعاون لمعالجة القضايا المتبقية من الضمانات".


المصدر : إرنا

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: