بايدن: ارتفاع أسعار البنزين في اميركا أصبح مصدرا ثانويا لمساعدة أوكرانيا

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۴۵۸۸
تاریخ النشر:  ۱۰:۵۹  - الأَحَد  ۱۲  ‫یونیه‬  ۲۰۲۲ 
صرح الرئيس الأميركي، جو بايدن، بأن ارتفاع أسعار النفط والتضخم أصبح مصدرا ثانويا متوقعا لمساعدة أوكرانيا.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال في حفل استقبال للجنة الوطنية للحزب الديمقراطي: "الفكرة التي أريد أن قولها إن هذا متتابع بالفعل. والمنتج الثانوي، لقد قلته ذات مرة عندما قررنا مساعدة أوكرانيا. وما أريد أن أنقله هو أن ذلك سيكلفنا أيضا. كما سيكلف الدول الغربية وحلف الناتو. لأنكم تعرفون ما الذي كان من الضروري أن يحدث: كان من المفترض أن ترتفع أسعار الغاز وأسعار النفط وأسعار المواد الغذائية".

وأضاف الرئيس الأميركي أن إدارته تحاول تحقيق انخفاض بأسعار البنزين في البلاد.

وأوضح: "لكن الجوهر ينحصر في أننا سنعيش خلال وقت ما في ظروف التضخم. لكنه سينخفض بشكل تدريجي وسنعيش في ظروفه لوقت ما".

كما عبر عن اعتقاده بأن آفاق الاقتصاد الأميركي جيدة، متابعا: "يعبر الكثير من الناس عن قلقهم من التضخم وارتفاع أسعار الغذاء والقضايا الأخرى، لكن الواقع أن اقتصادنا هو الأسرع نموا في العالم".

ودقق بايدن: "لا، لا، هذه ليست مزحة. إنها ليست مزحة".

وسجلت أسعار البنزين في الولايات المتحدة ارتفاعا قياسيا جديدا، ولأول مرة في تاريخ البلاد حيث تجاوز سعر البنزين 5 دولارات للغالون (3,785 ليتر).

المصدر: نوفوستي

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: