عشرات الإصابات بمواجهات مع الاحتلال في الضفة الغربية

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۴۶۳۱
تاریخ النشر:  ۲۲:۰۰  - الجُمُعَة  ۱۷  ‫یونیه‬  ۲۰۲۲ 
أصيب عشرات الفلسطينيين اليوم الجمعة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مناطق متفرقة بالضفة الغربية وتصدي الأهالي لاقتحامات المستوطنين.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ففي نابلس، اندلعت مواجهات في محيط جبل صبيح ببلدة بيتا جنوب نابلس، إثر قمع قوات الاحتلال المسيرة الأسبوعية بعد أداء صلاة الجمعة في محيط جبل صبيح.

وأطلقت قوات الاحتلال وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط بقمع المسيرة في محيط جبل صبيح.

كما اعتدت قوات الاحتلال على فعالية مناهضة للاستيطان في بلدة بيت دجن شرق نابلس، وأطلقت وابلا من قنابل الغاز السام والرصاص المطاطي ما أدى لإصابة عدد من المواطنين.

وخرجت في بيت دجن مسيرة أسبوعية بعد أداء صلاة الجمعة وسط البلدة، وتوجهت نحو المنطقة الغربية للبلدة والمهددة بالمصادرة لصالح التوسع الاستيطاني في المنطقة.

واقتحم عشرات المستوطنين خربة طانا قرب بيت فوريك شرقي نابلس، وتمركزوا في محيط عين المياه الفوقا أدوا خلالها طقوسا تلمودية، واعتدوا على المواطنين المتواجدين في المكان.

واقتحم عشرات المستوطنين بحماية قوات الاحتلال نبع قريوت في بلدة قريوت جنوب نابلس، ما أدى لاندلاع مواجهات بين أهالي البلدة وقوات الاحتلال ومستوطنيه.

وفي قلقيلية، اندلعت مواجهات عقب انطلاق المسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان بعد صلاة الجمعة، والرافضة لإغلاق شارع حيوي يربط البلدة بمحيطها من القرى.

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب المشاركين في المواجهات، ونصبت الكمائن في محاولة اعتقال الشبان الثائرين.

وأفشل الشبان الثائرون كمائن الاحتلال، وتصدوا لاعتداءاته وقمعه للمسيرة الأسبوعية، وأشعلوا الإطارات المطاطية وقذفوا قوات الاحتلال بالحجارة.

ومنذ مطلع يوليو تموز عام 2011، تشهد كفر قدوم يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع مسيرات مطالبة بفتح شارع القرية الذي أغلقته قوات الاحتلال خلال انتفاضة الأقصى عام 2003.

وفي الخليل، أصيب المسن عبد الكريم الجعبري (64 عاما) بجراح متوسطة إثر تعرضه لاعتداء مستوطنين أثناء تواجده في أرضه مقابل مدخل مستوطنة كريات أربع في الخليل.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: