وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۶۵۶۶۲
تاریخ النشر:  ۲۰:۱۸  - الثلاثاء  ۲۰  ‫ستمبر‬  ۲۰۲۲ 
أصدر نواب البرلمان الايراني، يوم الثلاثاء، بيانا اعربوا فيه عن شكرهم وتقديرهم الخالص لحسن الضيافة والكرم الذي أبداه الشعب والحكومة العراقية خلال زيارة اربعين الامام الحسين عليه السلام.

نواب البرلمان الايراني يعربون عن تقديرهم لحسن ضيافة الشعب العراقي في الاربعين

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وخلال الجلسة العلنية يوم الثلاثاء، قرأ عضو الهيئة الرئيسة في مجلس الشورى الاسلامي اميرآبادي فراهاني البيان الذي وقعه 220 نائبا بخصوص مسيرات زيارة اربعين الامام الحسين عليه السلام.
ووصف البيان مسيرات اربعين الامام الحسين عليه السلام، بانها كانت ومازالت مظهرا لمحبة اهل البيت عليهم السلام، مضيفا انه رغم التهديدات الامنية من قبل المغرضين والاعداء الالداء للمسلمين في منطقة غرب آسيا المضطربة، فقد تحول مسيرات الاربعين الى اكبر تجمع انساني وحماسة كبرى في العالم، لتكون نموذجا لوحدة المسلمين واحرار العالم ضد المحاولات المعادية لاثارة التفرقة.
واكد البيان ان مشاركة اكثر من 21 مليون انسان مندفعين بحب الامام الحسين عليه السلام ومؤملين لظهور المخلص الموعود، تزداد عاما بعد عام، وفي هذا الاطار فقد تألق الشعب العراقي الذي قدم افضل ما لديه خدمة لزوار الحسين عليه السلام، ليسجل اسمه في سجل الخادمين المخلصين لاهل البيت عليهم السلام.
واضاف البيان انه بحمد الله جرت مراسم زيارة الاربعين هذا العام بشكل مناسب ومطلوب من خلال التعاون والتعاضد بين البلدين ايران والعراق، رغم الازدياد اللافت في عدد الزوار، حيث جرت المراسم في اجواء آمنة ومفعمة بالمعنويات.
وأردف نواب البرلمان: نرى واجبا علينا ان نتقدم بخالص الشكر والتقدير الى الشعب العراقي والحكومة والمراجع العظام وكذلك الى القوات الامنية والحشد الشعبي وحرس الحدود وسائر المعنيين للتمهيد وتسهيل هذه المراسم العظيمة، على كرم الضيافة، وذلك من باب "من لم يشكر المخلوق لم يشكر الخالق" والنيابة عن الشعب الايراني.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :