وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۷۳۶۳
تاریخ النشر:  ۱۱:۳۳  - السَّبْت  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۶ 
انتقد سفیر ومساعد ممثل ایران الدائم بالأمم المتحدة، فشل الحکومة السعودیة فی إجراء تحقیقات حول کارثة منی، داعیا الی اجراء تحقیقات کاملة وشفافة ومستقلة حول هذا الحادث لمنع تکراره فی المستقبل.
طهران-وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-أعلن غلام حسین دهقانی هذا امس الجمعة امام اجتماع وزراء خارجیة منظمة التعاون الاسلامی الذی یعقد سنویا علی هامش اجتماعات الجمعیة العمومیة للأمم المتحدة فی نیویورک .

واشار ممثل ایران الی کارثة منی فی حج العام الماضی ، وقال ان آلاف الحجاج من مختلف الدول الاسلامیة ومنهم مایقارب من 500 حاج ایرانی زهقت ارواحهم واصیبوا فی هذا الحادث نتیجة سوء ادارة و کفاءة المسؤولین السعودیین. اجساد الضحایا ترکت تحت اشعة الشمس الحارقة فی منی لساعات. بعض عائلات الضحایا کانوا یبحثون ولعدة أشهر عن مصیر أحبائهم. فی حین ان السعودیة لم تعتذر بهذا الشان، و لم تدفع الغرامة لذوی الضحایا فحسب، بل لم تعلن حتی الآن استعدادها للإعلام وکشف الحقیقة.

وانتقد دهقانی عدم ایفاء السعودیة بتعهداتها فی التحقیق حول حادث منی ، کما استنکر ممثل ایران ایضا ، تصعید الممارسات الهمجیة للکیان الصهیونی الغاصب فی الاراضی المحتلة.

وصرح السفیر الایرانی بالأمم المتحدة، بان الارهاب والتطرف من التحدیات الکبیرة التی تواجه دول الشرق الاوسط، وان الشعب السوری من اوائل ضحایا الارهاب.

وأکد ان وقف دعم الارهابیین من الشروط الضروریة لانهاء خمس سنوات من الحرب فی سوریا.
انتهی/
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: